منتدى مولاي هيبه

مرحبا بكم في منتدى مولاي هيبه،اذا لم تكن مسجل اضغط على تسجيل،ثم وافق على قانون المنتدى وابدا بملاء البيانات المطلوبة منك.
منتدى مولاي هيبه

اجتماعي-ثقافي-ديني اسلامي-علمي-تربوي-سياحي.

يسر السيد بلوافي عبدالرحمن بن هيبه مدير منتدى مولاي هيبة ان يرحب بالاعضاء الجدد بالمنتدى ويتمنى لهم السعادة في الدنيا ،والسكن في الجنة يوم لاينفع مال ولابنون الا من اتى الله بقلب سليم .
اللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات-اللهم انا نسالك علما نافعا ويقينا صادق ودينا قيما-اللهم ارزقنا الصبر والقناعة.

    وصية ام لابنتها يوم زفافها

    شاطر

    عبدالرحمن بن هيبه بلوافي
    Admin

    عدد المساهمات : 42
    نقاط : 152
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 11/05/2010
    العمر : 49
    الموقع : مولاي هيبه

    وصية ام لابنتها يوم زفافها

    مُساهمة من طرف عبدالرحمن بن هيبه بلوافي في الأربعاء يوليو 06, 2011 7:20 am

    يابنيتي: أنت مقبلة على حياة جديدة، حياة لا مكان فيها لأمك أو لأبيك، أو
    لأحد من إخوتك.. ستصبحين صاحبة لرجل لا يريد أن يشاركه فيك أحد حتى لو كان
    من لحمك ودمك..
    كوني له زوجة يا بنيتي، وكوني له أماً، اجعليه يشعر أنك
    كل شيء في حياته، وكل شيء في دنياه، اذكري دائماً أن الرجل – أيّ رجل – طفل
    كبير، أقل كلمة حلوة تسعده لا تجعليه يشعر أنه بزواجه منك قد حرمك من أهلك
    وأسرتك؛ إن هذا الشعور نفسه قد ينتابه هو، فهو أيضاً قد ترك بيت والديه،
    وترك أسرته من أجلك، ولكن الفرق بينك وبينه، هو الفرق بين المرأة والرجل،
    المرأة تحن دائماً إلى أسرتها؛ إلى بيتها الذي ولدت فيه ونشأت وكبرت وتعلمت
    فيه، ولكن لا بد لها أن تعوّد نفسها على هذه الحياة الجديدة لا بد لها أن
    تكيّف حياتها مع الرجل الذي أصبح لها زوجاً، وراعياً، وأباً لأطفالها، هذه
    هي دنياك الجديدة.
    يا بنيتي: هذا هو حاضرك، ومستقبلك، هذه هي أسرتك التي
    شاركتما أنت وزوجك في صنعها، أما أبواك، فهما ماضٍ. إنني لا أطلب منك أن
    تنسي أباك، وأمك، وإخوتك، لأنهم لن ينسوك أبداً يا حبيبتي وكيف تنسى الأم
    فلذة كبدها؟! ولكنني أطلب منك أن تحبي زوجك، وتسعدي بحياتك معه.
    أختي العروس: أختم لك بهمسة في أذنك فاحفظيها جيداً:
    اعلمي أن مفاتيح قلب الرجل خمسة:
    البصر - السمع – الشم – اللمس - التذوق.
    وقد جمعت الأعرابية الحكيمة هذه المفاتيح، وزادت عليها عندما أوصت ابنتها ليلة الزفاف فقالت:
    "تفقدي
    مواضع عينه، وأنفه، فلا تقع عينه منكِ على قبيح، ولا يشمَّ منكِ إلا أطيب
    ريح، ولا يسمعن عنك إلا حسناً، وتفقدي وقت منامه، وطعامه، فإن تواتر الجوع
    ملهبة وتنغيص النوم مغضبة، والاحتراس بماله، والإرعاء على حشَمه وعياله،
    ولا تعصين له أمراً، ولا تفشين له سراً، فإنك إن خالفت أمره أوغرتِ صدره،
    وإن أفشيت سرّه لم تأمني غدره، ثم إياك والفرح بين يديه إن كان مغتماً،
    والكآبة بين يديه إن كان فرحاً!! أسأل الله لكِ حياة هانئة هادئة مستقرة،
    وذرية صالحة مباركة تقية ، دمتِ بخير والسلام عليكم.

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء يناير 24, 2017 7:00 am