منتدى مولاي هيبه

مرحبا بكم في منتدى مولاي هيبه،اذا لم تكن مسجل اضغط على تسجيل،ثم وافق على قانون المنتدى وابدا بملاء البيانات المطلوبة منك.
منتدى مولاي هيبه

اجتماعي-ثقافي-ديني اسلامي-علمي-تربوي-سياحي.

يسر السيد بلوافي عبدالرحمن بن هيبه مدير منتدى مولاي هيبة ان يرحب بالاعضاء الجدد بالمنتدى ويتمنى لهم السعادة في الدنيا ،والسكن في الجنة يوم لاينفع مال ولابنون الا من اتى الله بقلب سليم .
اللهم اغفر للمؤمنين والمؤمنات-اللهم انا نسالك علما نافعا ويقينا صادق ودينا قيما-اللهم ارزقنا الصبر والقناعة.

    الصحة الدرسية

    شاطر

    هداج عبد الرحمن

    عدد المساهمات : 30
    نقاط : 90
    السٌّمعَة : 0
    تاريخ التسجيل : 17/05/2010
    العمر : 51

    الصحة الدرسية

    مُساهمة من طرف هداج عبد الرحمن في الأحد مايو 30, 2010 1:38 pm

    الصحة المدرسية
    تمهيد.

    لقد أصبح مفهوم التربية الحديثة يعني الاهتمام بالنواحي الجسمية والصحية والعقلية والاجتماعية للمعلم والتلاميذ، وأصبحت التربية الصحية تحظى باهتمام خاص في المجتمعات الحديثة لما لها من أثر إيجابي في حياتها وحياة أفرادها.
    وليس معنى الصحة أن تكون أجسامنا خالية من الأمراض فقط، بل أن تكون في حالة تمكنها من الحياة السعيدة، ومن القيام بوظائفها على أحسن وجه. فمفهوم الصحة هو:" حالة التكامل البدني والعقلي والنفسي والاجتماعي، وليست الخلو من الأمراض والعاهات فقط.

    وتعد المدرسة من أكثر المؤسسات مسؤولية في تقديم التربية الصحية لأبنائها، بصفةعامة، والخدمات الصحية، بصفة خاصة. بحكم طول المسار الدراسي للأطفال، ومرحلةالطفولة مرحلة هامة للنمو الشخصي.

    اهداف الصحة المدرسية:
    تهدف الحماية الصحية في الوسط المدرسي إلى:
    أ – وقاية الوسط المدرسي من الأمراض
    ب – علاج الأمراض البسيطة المكتشفة.
    ج – مراقبة شروط الوقاية والنظافة والأمن بالمؤسسات
    د – المشاركة في الحملات الوطنية المتعددة لمكافحة الآفات الاجتماعية.
    الإجراءات الوقائية:
    أولا: شروط الوقاية والنظافة، وتتمثل في:
    1 – نظافة المرافق الصحية: توفير عدد كافي من المغاسل والمراحيض والاهتمام
    بتطهير المياه.
    2 – وقاية ونظافة هياكل التغذية: النقل، الخزن، الحفظ، الطهي، رفع القمامات، تصريف
    المياه القذرة، الإفراغات، …… وغيرها.
    3 – نظافة القاعات الدراسية وتوابعها: تنظيف وتهوية قاعات الدراسة يوميا، توفير
    شروط الإنارة والتدفئة، الاهتمام بنظافة وسلامة الساحات وأماكن اللعب ,الرياضة


    شروط الأمن وسلامة المؤسسة ومحيطها، وتتمثل في:

    1 – احترام قواعد الأمن وحفظ الصحة وتجنب الحوادث الجسدية.
    2 – مراقبة الدخول على كل ما من شأنه أن يمس سلامة المؤسسة، وخاصة
    الحيوانات الهائمة كالكلاب والقطط.
    3 – محاربة الآفات الاجتماعية والت حسيس بمخاطرها داخل المؤسسة وخارجها.
    4 – العمل على بث روح الانضباط والامتثال للنظام.
    ثالثا: هيأة التلاميذ:
    يطلب من التلاميذ ارتداء ملابس نظيفة، وإكسابه عادة المحافظة على هندامه وهيأته
    ومراقبته يوميا، مع السعي الدؤوب لضمان أفضل الشروط فللقامة مناسبة بالنسبة
    للمستفيدين من النظام الداخلي
    رابعا: هيأة الموظفين والعمال:
    يجب على كل من له صلة بالتلاميذ وبالمواد الغذائية احترام بعض الترتيبات فيما يخص
    الالتزام الدائم بنظافة أجسادهم وثيابهم طيلة ساعات عملهم ( ارتداء اللباس اللازم لكل
    صنف )
    أهمية الصحة في الوسط المدرسي:
    هناك عدة أسباب جعلت المجتمعات المتقدمة تولي عناية خاصة للصحة المدرسية نذكر
    منها:
    شكل التلاميذ شريحة واسعة من السكان
    تتميز فترة السن المدرسي بالنمو والتطور السريع بدنيا ونفسيا واجتماعيا مما
    يستلزم توفير الظروف المناسبة للنمو والتطور المتكامل.
    يتعرض الطفل في مرحلة الدراسة إلى مشاكل وضغوطا اجتماعية قد تؤدي إلى
    الانطواء أو اللجوء إلى النشاط العدواني.
    تعتبر المدرسة مركز إشعاع لمكافحة الأمراض المعدية في المجتمع الذي يحيط بها.
    الاحتمالات الكثيرة للإصابة بالحوادث داخل المدرسة أو في الطريق إليها أو أثناءالعودة.
    الصحة الجيدة للتلاميذ عامل هام يساعد المتعلم على التعلم واكتساب المعلومات
    والخبرات التعليمية التي تهيئها له المدرسة، وينتج الفشل في أغلب الأحيان عن بعض
    المشاكل الصحية.
    التربية الصحية للتلاميذ تساعد على اكتساب السلوك الصحي السليم، وقد يؤثر ذلك
    في أسرته وفي حياته المستقبلية.
    البرامج الرياضية المدرسية عامل هام في رعاية صحة التلاميذ ووقايتهم خاصة
    من تشوهات القوام، وفي تحقيق التكامل بين صحتهم الجسمية والعقلية والانفعالية،
    وبالتالي إزالة أسباب الاضطرابات النفسية، كما تضمن إتاحة فرص أفضل للتعلم.
    في الرعاية الصحية للتلاميذ حماية لهم من الإجهاد المدرسي من الناحيتين الجسمية
    والعقلية، لذلك وجب توفير البيئة الصحية في المدرسة.


    حوادث المدرسية
    يجب اتخاذ كل التدابير اللازمة والضرورية لتفادي الحوادث المدرسية وذلك بالسهر
    على تطبيق أحكام القرار رقم 778 المتعلق بنظام الجماعة التربوية والذي يكون محل
    قانون داخلي يضعه مجلس التربية والتسيير والذي يشير على الخصوص إلى:
    1.مراقبة التلاميذ أثناء الدخول والخروج
    2.المراقبة أثناء فترات الاستراحة
    3.المراقبة الدائمة أثناء المداومة، في قاعات المطالعة، في المكتبة، في
    المراقد، في المطعم ……..
    4. تحديد المهام والمسؤوليات بدقة ووضوح .
    5. .توعية التلاميذ باحترام النظام الداخلي للمؤسسة .
    6.إشعار أولياء التلاميذ بالنظام الداخلي للمؤسسة عن طريق دفتر .
    المراسلة.
    الإجراءات في حالة وقوع حادث:
    أ. إسعاف المصاب.
    ب. الاتصال بالمستشفى، بالقطاع الصحي، رجال المطافئ، لنقل المصاب
    ت. الاتصال بالأولياء فورا وبكل الوسائل
    ث. إشعار الوصية فورا.
    ج. إجراء تحقيق دقيق حول الظروف التي جرى فيها الحادث، من طرف
    مدير المؤسسة أو مستشار التربية أو المساعد التربوي القائم بالخدمة
    ح . جمع شهادات مكتوبة
    خ. تحرير تقرير مفصل عن الحادثة موضحا فيه اليوم والساعة والمكان ونوع الحادث وأسبابه، حسب النموذج الرسمي.




    المراجع:
    كتب التربية الصحية: سلسلة قضايا التربية 1989 يتعلق بتنسيق أنشطة الحماية الصحية . 12 .ر رقم: 175 مؤرخ في: 17/12 / 1989
    القرار المشترك المؤرخ في: 21 ز 1987 .06 يتعلق بشروط العزل والحماية
    الصحية
    1990 يتعلق بالمجلس الصحي . 01 .شور رقم: 410 المؤرخ في: 01 .15
    كتيب مجموعة النصوص الخاصة بالخدمات الاجتماعية
    1994 يتضمن إعادة مخطط . 04 .ر وزاري مشترك رقم: 01 مؤرخ في: 04 .06
    تنظيم الهيئة الصحية
    04 تعليمة الوزارية المشتركة رقم: 02 المؤرخة في: 04 .27 . ك. 5 تتعلق بإنشاء و.ك. م.



    منقول انشر للفائدة

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء يناير 24, 2017 7:03 am